Home / تقرير.. قراصنة صينيون يستغلون حالة الهلع وسط أزمة كورونا

تقرير.. قراصنة صينيون يستغلون حالة الهلع وسط أزمة كورونا

كشف تقرير لشركة تقنية أميركية أن الصين تحاول اختراق نظم معلومات مؤسسات عامة في عدة دول مستغلة الهلع الحالي من تفشي فيروس كورونا المستجد.
 
“تشيك بوينت” قالت في التقرير الحديث إن قراصنة مدعومين من الدولة الصينية قاموا بهجوم سيبراني مؤخرا استهدف الحكومة المنغولية، بواسطة ملفات تحوي برامج خبيثة.
 
ورصدت الشركة أن المجموعة، التي تنشط منذ أعوام، أرسلت رسالتين في صورة ملفين “RTF”، إلى موظفين حكوميين، وتشير إحداهما، وهي مكتوبة باللغة المنغولية، إلى أن مصدرها وزارة الخارجية المنغولية ويتعلق محتواها بالحديث عن الفيروس.
 
والهدف من الرسائل الملفقة هو أخذ صور من خوادم الأجهزة التي تتلقى هذه الملفات والتسلل إلى أنظمتها وحذف محتوياتها وتعديلها وتنفيذ عمليات عن بعد.
 
واستخدم القراصنة في الهجوم الأخير أداة تسمى “رويال روود” وهي تسمح بزرع برنامج تجسس على الجهاز بعد فتح الملفات المرسلة.
 
ويحاول القراصنة في الوقت الحالي استغلال مخاوف الناس بشأن صحتهم وأموالهم بإرسال رسائل خادعة للضحايا من أجل جني الأموال.
 
وقالت الشركة إن المجموعة لا تستهدف منغوليا فقط ولكن أيضا مجموعة مختلفة من الأهداف في جميع أنحاء العالم.
 
وسبق أن اتهمت هذه المجموعة بتنفيذ عمليات قرصنة من قبل ضد عدة دول مثل أوكرانيا وروسبا وبيلاروسيا.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.