Home / قرار أوروبي مرتقب يضع أبل أمام معضلة

قرار أوروبي مرتقب يضع أبل أمام معضلة

قالت قناة “بي أف أم ” الفرنسية إن الاتحاد الأوروبي يخطط لطرح مشروع إلزام الشركات المصنعة للهواتف الذكية على توحيد الشاحن “للتسهيل والتوفير على المستخدمين” عناء تغيير الشاحن بتغيير الهاتف أو بتلفه.
 
لكن شركة “أبل” الرائدة في المجال، عبرت عن تخوفها من أن يؤدي القرار إلى “تعطيل الابتكار بدلا من تشجيعه”.
 
ونقلت القناة عن الشركة الأميركية قولها “نعتقد أن التنظيم الذي يفرض توحيد أجهزة شحن الهواتف الذكية سيؤدي إلى إبطاء الابتكار بدلاً من تشجيع، ومعاقبة المستهلكين الأوروبيين”.
 
الشركة دافعت عن موقفها بكونه “يتماشى مع هدف الحفاظ على البيئة الذي يسعى المجتمع الدولي لتحقيقه.”
 
وقالت في بيان نقلته “بي أف أم تي في” إنها باعت “أكثر من مليار من منتجات أبل التي تستخدم موصل Lightning ضمن نظام بيئي كامل من الملحقات والأجهزة”.
 
وحذرت أبل الاتحاد الأوروبي من تخلي مختلف الشركات عن شواحنها القديمة نزولا عند قرارها.
 
وجاء في البيان “يمكن أن نرى كمية ضخمة من النفايات الإلكترونية”.
 
بينما أكد مسؤولون عن الاتحاد الأوروبي أن الشواحن القديمة هي من يعرض بيئتنا للخطر.
 
يذكر أنها ليست المرة الأولى التي تعبر فيها أبل عن “رفضها” لفكرة توحيد الشواحن، إذ لم يتمكن صانعو الهواتف من الوقوف عند نقطة اتفاق بالخصوص بعد اجتماعات عديدة.
 
وسائل إعلام أوروبية تخوفت من “حرمان” زبائن أبل في أوروبا من منتجاتها، وتساءلت عما إذا كان العملاق الأميركي سيقرر تخصيص هواتف وشواحن خاصة بأوروبا فقط؟
 
يذكر أن سوق المنتجات الإلكترونية انتقل من 30 نوعًا مختلفًا من أجهزة الشحن في 2009 إلى 3 أنواع فقط وهي (micro-USB وC-USB وLightning).

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.