Home / كيف تحمي هاتفك الذكي في فصل الشتاء

كيف تحمي هاتفك الذكي في فصل الشتاء

تتأثر الهواتف الذكية كغيرها من الأجهزة الإلكترونية، من أعطال قد تصيبها أثناء فصل الشتاء بسبب برودة الجو، لأن انخفاض درجات الحرارة يؤثر بشكل سلبي على عمل الأجهزة الإلكترونية الحساسة، وخاصة الهواتف الذكية، ولكن باتباع بعض النصائح البسيطة يمكنك حماية هاتفك المحمول خلال فصل الشتاء من بعض الأضرار، وفقا لما ذكره موقع “androidpit” التقني.
 
– احتفظ بالهاتف بالقرب من جسمك: الشيء المهم في الطقس البارد هو أن تبذل قصارى جهدك للحفاظ على دفء هاتفك من البرودة، إذ تؤثر على بطارية الهاتف ويمكن أن تصيبها بأعطال بالغة أو تقلل من كفاءتها، لذلك ينصح بتغطية الهاتف أو وضعه في مكان دافئ على مقربة من جسمك قدر الإمكان، عل سبيل المثال ضع هاتفك في الجيب الداخلي لملابسك.
 
– تجنب وضع الهاتف في أماكن باردة: خاصة وأن شاشات الهواتف الذكية من نوع OLED قائمة على الكريستال السائل، وليست مصممة لتتحمل البرودة مما يجعل البلورات السائلة بداخلها قادرة على التجمد عند تعرضها للبرودة، والذي يصيب الشاشة بالتلف بصورة كبيرة، لذا أذا كنت ترغب في حماية شاشة الهاتف الخاصة بك، استخدم فقط هاتفك في البرد في حالات الطوارئ وأقصر فترة ممكنة.
 
– تجنب شحن البطارية بعد تعرضها لدرجات حرارة دون الصفر: بصرف النظر عن الشاشة، تعد البطارية على وجه الخصوص، أحد مكونات الهواتف الذكية المعرضة للتلف بشكل خاص في فصل الشتاء، ويتم تقليل السعة بشكل ملحوظ في البيئة الباردة، علاوة على ذلك، فإن توصيل البطارية بالشاحن عندما يكون درجة الحرارة أقل من الصفر ضارًا، لأن الرطوبة قد تتجمع على شكل ماء داخل الجهاز عند الانتقال من مكان بارد نسبيًا إلى مكان آخر دافئ، لذا إذا فقدت البطارية طاقتها بسبب البرد، فيجب عليك تدفئة البطارية أولًا لتصل إلى درجة الحرارة العادية مرة أخرى، قبل إعادة شحنها.
 
– تجنب شحن البطارية بالخارج: تفقد بطارية الهاتف الذكي طاقتها وكفاءتها عند التعرض للبرودة، لذا قم بشحن البطارية فقط داخل المنزل وليس في السيارة، وعند درجات حرارة معتدلة نسبية لتزويد البطارية بالطاقة، كما ينصح أيضًا بإطفاء الجهاز عند عدم الحاجة لاستخدامه.
 
– استخدم إكسسوارات الشتاء الذكية: إذا كانت ظروف عملك تضطرك لاستخدام هاتفك الذكي لفترة طويلة خلال فصل الشتاء، فهناك بعض الملحقات التي يمكن أن تجعل استخدامه في درجات حرارة دون الصفر أكثر ملاءمة، يمكنك استخدام قفازات تعمل باللمس، وهي مصممة للعمل مع الشاشات التي تعمل باللمس، أو قبعة بلوتوث وهي قبعات تقترن بهاتفك الذكي وتسمح لك بإجراء مكالمات والاستماع إلى الموسيقى دون الحاجة إلى إخراج يديك من جيوبك، في حين أن هاتفك الذكي يمكن أن يبقى بأمان من البرودة داخل ملابسك.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.