Home / ربما تسبب جروح خطيرة … تحذيرات جديدة من الهواتف المحمولة

ربما تسبب جروح خطيرة … تحذيرات جديدة من الهواتف المحمولة

تسببت الهواتف المحمولة والذكية في نقلة هائلة وجعلت التواصل بين الناس سهل للغاية، ورغم ذلك، فهذه الطفرة الإيجابية لها آثار سلبية كبيرة، إذ كشفت دراسة جديدة أنه يُصاب العديد من الأشخاص بجروح في الرأس ومناطق أخرى من جسمهم بسبب هذه الأجهزة.
 
 المصابين بسبب الهواتف المحمولة زاد بشكل مقلق بعد 2007، أي عقب السنة التي شهدت ثورة في هذا العالم.
 
وأشارت الدراسة المنشورة في صحيفة “JAMA” المختصة في شؤون الطب، إلى أن بعض الأشخاص أصبحوا منغمسين في هواتفهم، حتى أثناء المشي في الشارع، ما يجعلهم عرضة للسقوط على الأرض أو الاصطدام بالأعمدة، وربما يتحولون إلى ضحايا لحوادث سير قاتلة أحيانا.
 
ووفحص خبير جراحة الرأس والعنق في كلية الطب “روتجرز” في نيوجرسي بوريس باسخوفر، بيانات الإصابات المتعلقة بالهاتف المحمول بين عامي 1998 و2017.
 
واستند بوريس في بحثه إلى سجل المستشفيات الذي يحدد طبيعة الإصابة لدى الأشخاص الذين جاؤوا إلى قسم الطوارئ، وشملت البيانات أكثر من مؤسسة صحية في أمريكا.
 
وتوصل بوريس، من خلال البيانات، إلى وجود 2501 من حالات الجروح المرتبطة باستخدام الهواتف المحمولة، وذلك من أصل 76 ألف إصابة في الولايات المتحدة.
 
واستنتجت الدراسة أيضا أن 40% من الأشخاص الذين أصيبوا بسبب الهواتف المحمولة تتراوح أعمارهم ما بين 13 و29، أي من المراهقين والشباب، كما أن الإصابة الأكثر شيوعا بينهم هي الجروح العميقة.
 
وهناك نوعين من إصابات الهاتف المحمول؛ الأول ناتج عن وقوع الهاتف على الوجه، أو أن شخصا ما ضرب آخر بالجهاز، والثاني، فهو بسبب الانغماس في استخدام الجهاز وعدم انتباه المستخدم إلى ما يوجد حوله.
 
وتؤكد الدراسة على أن عدد مصابي الهاتف أكثر من ذلك، لأن بعض الناس يذهبون إلى المستشفى للعلاج ويتحدثون عن سقوطهم في الشارع، دون أن يحددوا ما إذا كان سقوطهم قد وقع لأنهم كانوا منشغلين بالأجهزة.
 تابعونا على قنوات المواقع الاجتماعية

F_icon.svg      Twitter-icon.png      51

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.