Home / ما هي الهواتف المحمولة المجددة؟.. مزايا وعيوب

ما هي الهواتف المحمولة المجددة؟.. مزايا وعيوب

نشرت صحيفة “البايس” الإسبانية تقريرا، تحدثت فيه عن مزايا وعيوب الهواتف المحمولة المجددة أو المعاد تصنيعها، التي يقوم الزبون بإعادتها إلى البائع أحيانا، فتقرر الشركة المنتجة إعادة فحصها ثم إدراجها ضمن المبيعات، بنفس الضمانات المقدمة مع المنتج الجديد كليا.
 
وذكرت الصحيفة، في تقريرها، أن نفس الأمر الذي يحدث مع السيارات، يحدث أيضا مع الهواتف المحمولة، حيث إنها بعد أن تخرج من المحل ويتم فتح العلبة، ينخفض سعرها بشكل آلي.
 
ولمن يتذمرون من ارتفاع أسعار الهواتف المحمولة، فإن الخيارات الأفضل لهم هي شراء جهاز مستخدم من شخص آخر، أو شراء جهاز معاد تصنيعه، ولكن مع ضرورة الانتباه إلى بعض التفاصيل التي قد تجعل هذه التجربة غير ممتعة بالنسبة لهم.
 
 
ما هو الهاتف المجدد؟
 
توضح الصحيفة أن الهاتف المجدد هو الجهاز الذي أعاده الزبون إلى المصنع لسبب أو لآخر، قد يتعلق بعيوب في الصنع أو تغييره لرأيه، فتقرر الشركة المنتجة إعادة إدراجه ضمن مبيعاتها، حتى يحصل عليه زبون جديد مع كل الضمانات التي تقدم مع المنتجات الأخرى. وهذا يعني أنك إذا اشتريت هاتفا اشتراه قبلك شخص آخر، فستحصل على كل الضمانات، مع سعر أقل بشكل ملحوظ.
 
ويمكن الحصول على أسعار جيدة بالتوجه إلى محلات البيع بالجملة، التي تعرض شراء هذه الأجهزة التي لم يتم استخدامها في الواقع، بل تم فقط فتح علبتها أو تجريبها.
 
لماذا يتم شراء هاتف مجدد؟
 
تقول الصحيفة إن الإجابة الأسهل تتعلق بالدافع الاقتصادي، إذ إن هذا النوع من الهواتف قد ينخفض سعره بنسبة 20 أو 30 بالمائة، مقارنة بالهاتف الجديد كليا، وحالما تتسلم الجهاز وتفتحه وتقوم بضبط الإعدادات وتدخل بياناتك، فلن يلاحظ أحد الفرق بينه وبين الجديد كليا.
 
وتضيف الصحيفة أن الدافع الاقتصادي ليس هو الوحيد الذي يقنع بعض الناس بشراء هاتف مجدد، إذ إن هنالك أيضا دوافع متعلقة باحترام البيئة والحد من التلوث، وإنك من خلال القبول بشراء هذا الجهاز الذي تمت إعادته للبائع، فأنت تساهم في خفض عدد الأجهزة التي يتم تصنيعها ضمن عملية تستهلك الموارد وتضر بالبيئة.
 
سلبيات شراء هاتف مجدد
 
تذكر الصحيفة أن أولى وأوضح السلبيات المتعلقة بهذا الخيار، هي الحرمان من تجربة شراء جهاز جديد وفتح العلبة وتشغيله لأول مرة.
 
أما السلبية الأخرى فهي تتعلق بالمظهر الخارجي للجهاز، الذي يتم وضعه في علبة عادية لا يوجد عليها أي شعار للشركة أو صور وتفاصيل حول الجهاز، وهذا ما تفعله شركات مثل آبل التي تضع الجهاز في علبة بيضاء بسيطة، وهو أيضا يحرم المشتري من المشاعر التي ترافق شراء الهاتف المحمول الجديد.
 
وحذرت الصحيفة من أن هذا الخيار قد ترافقه أيضا تجارب مزعجة، إذ يجب الانتباه إلى وجود أي خدوش أو آثار صدمات على شاشة الجهاز وظهره، وهو أمر ينبغي أن يتم التنصيص عليه بوضوح في وثيقة وصف الجهاز، ويؤدي منطقيا إلى خفض السعر بشكل كبير.
 
ومن الأشياء الأخرى التي يجب الانتباه إليها، أن هذا الجهاز أيضا عندما يفكر المشتري في إعادة بيعه بعد مدة، فإن سعره سيكون أقل.
 
أين يمكنني العثور على هواتف مجددة؟
 
تذكر الصحيفة أن من يقررون الالتجاء إلى شراء هاتف مجدد، يمكنهم الحصول على جهاز آيفون مع ضمان مباشر من شركة آبل، وهو أمر تتيحه العديد من المحلات في أنحاء العالم، والمتاجر الإلكترونية، وبتخفيضات هامة في السعر وضمان لمدة عام.
 
كما أن شركة أمازون لديها قسم مخصص لهذا النوع من الهواتف المحمولة، وبمميزات عديدة. وهنالك أيضا خيار آخر يتمثل في الشركات المتخصصة في شراء وفحص وبيع هذا النوع من الهواتف.
تابعونا على قنوات المواقع الاجتماعية

F_icon.svg      Twitter-icon.png      51     111

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.