Home / آبل تثير غضب الأوكرانيين بسبب شبه جزيرة القرم

آبل تثير غضب الأوكرانيين بسبب شبه جزيرة القرم

عرضت شركة “آبل” شبه جزيرة القرم، التي ضمّتها روسيا من أوكرانيا في العام 2014، كجزء من الأراضي الروسية في تطبيقي الخرائط والطقس الخاصين بها، وذلك للمستخدمين داخل روسيا فقط.
 
وكانت موسكو قد ضمت شبه جزيرة القرم إلى أراضيها بعد عملية خاطفة، تلت استفتاء أثار جدلاً واسعا واعتبرته كييف والدول الغربية غير قانوني.
 
 
ورأى بعض من استخدموا تطبيق آبل للخرائط والطقس أنّ شبه جزيرة القرم وسيمفروبول، تابعتان للأراضي الروسية، بينما لم يحدّد التطبيق البلد الذي تنتمي إليه شبه الجزيرة بالنسبة للذين استخدموه خارج الأراضي الروسية، أي أنها (شبه جزيرة القرم) لا تتبع أيًّا من روسيا أو أوكرانيا.
 
ولا يعترف الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة بالسيادة الروسية على شبه جزيرة القرم، وقد سبق وأن قامت بروكسل وواشنطن بفرض عقوبات على روسيا وجميع الأفراد والأطراف الضالعة في انتهاك وحدة الأراضي الأوكرانية.
 
وأفادت تقارير أنّ رئيس لجنة الأمن ومكافحة الفساد في مجلس النواب الروسي فاسيلي بيسكاريوف عقد اجتماعا مع ممثل لشركة آبل. وحسب تقرير نشر على موقع مجلس النواب فقد أكد بيسكاريوف أن آبل وفت بالتزاماتها وجعلت البرامج على أجهزتها تتماشى مع متطلبات القانون الروسي. واعتبر البعض أن آبل امتثلت للمطالب الروسية، وهي الخطوة التي استنكرها كثيرون على الشركة الأمريكية.

تابعونا على قنوات المواقع الاجتماعية

F_icon.svg      Twitter-icon.png      51     111

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.