Home / ساعات Apple Watch المستقبلية قد تكون قادرة على إكتشاف حركات العضلات

ساعات Apple Watch المستقبلية قد تكون قادرة على إكتشاف حركات العضلات

تعمل شركة آبل بإستمرار على جعل الساعة الذكية Apple Watch مثالية للصحة واللياقة البدنية، حيث مع كل تحديث جديد لنظام WatchOS ومع طراز جديد من Apple Watch، تقدم ميزات جديدة لمستخدميها. مع Apple Watch Series 4، قدمت شركة آبل لمستخدميها ميزة التخطيط الكهربائي للقلب ECG، ويبدو أنه في المستقبل، ستكون Apple Watch قادرة على إكتشاف حركات العضلات.
 
هذا وفقا لبراءة إختراع تم إكتشافها مؤخرًا والتي تشير إلى أنه من خلال دمج المستشعرات الكهرومغناطيسية في الساعة سيكون بإمكانها إكتشاف حركات العضلات. بالإضافة إلى إكتشاف حركة العضلات، يمكن للمستشعر أيضًا قياس الضغط والتوتر في قبضة المستخدم.
 
إذن ماذا يعني هذا بالنسبة لساعات آبل المستقبلية؟ عن طريق إكتشاف حركة العضلات، يمكن أن يتيح ذلك لـ Apple Watch تتبع نوع التدريبات التي يقوم بها المستخدم بشكل أفضل، مثل رفع الأثقال والقدرة على تتبع عدد الرفعات التي قام به بدقة. يمكن استخدام هذه الميزة أيضًا للأغراض الطبية، حيث يمكن لقياس التوتر في القبضة أيضًا قياس قوة الجزء العلوي من الجسم والتي قد تكون أيضًا مؤشرًا لبعض الأمراض، خاصةً إذا بدأت في التضاؤل.
ومع ذلك، هذه ليست سوى براءة اختراع، وبالتالي ليس هناك ما يضمن أن شركة آبل ستجعلها حقيقة واقعة، لذلك حاول ألا ترفع آمالك الآن. في غضون ذلك، كانت هناك إدعاءات مفادها أن أبل تعمل على ميزات صحية أخرى مثل وسيلة غير جراحية لقياس مستويات الجلوكوز في الدم عن طريق الساعة.

تابعونا على قنوات المواقع الاجتماعية

F_icon.svg      Twitter-icon.png      51     111

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.